التربية تعتمد درجات وظيفية إضافية ل 5 دفعات من المعلمات

منح المعلمين والمعلمات الحاصلين على المستوى السادس درجاتهم الوظيفية المستحقة لهم

استثنت معلمي ومعلمات المستويين الرابع والخامس من درجاتهم المستحقة

أقرت وزارة التربية والتعليم صباح أمس منح المعلمات المتعاقد معهن من دفعات أعوام 19 – 20 – 21- 22 ، ممن تم تثبيتهن في 16- 10 – 1422 ه، وكذلك اللاتي باشرن عام 1424 ه من المعينات عام 1423 ه، درجات وظيفية إضافية، ومنح المعلمين والمعلمات الحاصلين على المستوى السادس درجاتهم الوظيفية المستحقة لهم ،

وأوضحت اللجنة الإعلامية لمعلمي ومعلمات المملكة – وفق بيانها أمس – بأن وزارة التربية والتعليم أصدرت قراراً يوم أمس، جاء بإعطاء المعلمات المتعاقد معهن من دفعات أعوام 19 – 20 – 21- 22 ، ممن تم تثبيتهن في 16- 10 – 1422 ه، وكذلك اللاتي باشرن عام 1424 ه من المعينات عام 1423 ه، درجات وظيفية إضافية، ومنح المعلمين والمعلمات الحاصلين على المستوى السادس درجاتهم الوظيفية المستحقة لهم، وذلك بقرار التباين القاضي بتسوية أوضاع المعلمات المعينات على المستويات التعليمية من حيث اختلاف الدرجة بين المعينات ومنحهن درجة المستوى الذي يشغلنه حالياً، مشيراً إلى وضع المعلمات من دفعات أعوام 19 – 20 – 21 – 22 على الدرجة السادسة، أما المعلمات اللاتي باشرن وفق التعاقد عام 1424 ه وتم تعيينهن رسمياً عام 1423 ه فيمنحن الدرجة الثالثة، وذلك اعتباراً من 1 – 5 – 1430 ه، وأشارت اللجنة في بيانها بأن المعلمات دفعات  19 و 20 و 21 و 22 سيصبحن حالياً على الدرجة الثامنة، في حين أن المعلمات دفعة 23 فسيصبحن هذا العام على الدرجة الوظيفية الخامسة ،وأضافت اللجنة في بيانها بأن قرار التربية استثنى المعلمين والمعلمات الحاصلين على المستويين الرابع والخامس من قرار إعطاء الدرجات الوظيفية المستحقة، نافياً إعطاء أي مستحقات مالية بأثر رجعي قبل تاريخ 1 – 5 – 1430 ه، وبينت اللجنة بأن القرار جاء بمنح 5 دفعات من المعلمات درجات وظيفية إضافية عندما تم الكشف عن استحقاقهن لدرجة التباين أسوة بمن تم التعاقد معهن عام 1418 ه، وثبتن في 16 – 10 – 1422 ه، وكذلك المعينات عام 1423 ه واللاتي باشرن عام 1424 ه، وذلك عطفاً على قرار معالجة تباين الدرجات الوظيفية رقم 3162493 والصادر بتاريخ 22\12\1431ه، والقاضي بتسوية أوضاع المعلمين والمعلمات – من حيث اختلاف الدرجة الوظيفية – الحاصلين على مؤهل دراسي واحد والمثبتين رسمياً في عام واحد، ومنحهم أعلى درجة وظيفية حصلت عليها الدفعة.

وكانت اللجنة الإعلامية لمعلمي ومعلمات المملكة قد أفصحت في وقت سابق عن أن المعلمات اللواتي تم التعاقد معهن على البند 105 من دفعات أعوام ( 19 – 20 – 21 – 22 ه ) وتم تثبيتهن رسمياً على المستوى الوظيفي في عام 1422 ه يعملن الآن وفق الدرجة السادسة، في حين أن المعلمات اللاتي تم التعاقد معهن عامي 1417 و 1418 ه وتم تثبيتهن بشكل رسمي أيضاً على المستوى الوظيفي عام 1422 ه يعملن على الدرجة الوظيفية الثامنة، وبالتالي فهن يشتركن مع بعضهن في عام التثبيت الرسمي ( أي أنهن من دفعة واحدة بتعيينهن رسمياً عام 1422 ه)، ويختلفن في الدرجات الوظيفية التي يعملن وفقها حالياً، بواقع درجتين وظيفيتين لصالح المعلمات اللاتي تم التعاقد معهن عامي 17 و 18 وثبتن رسمياً عام 22 14ه، خاصة وأن وزارة التربية لم تعتمد على عام التعاقد في آلية معالجة تباين الدرجات الوظيفية بين معلمي ومعلمات الدفعة الواحدة بل اعتمدت على عام التعيين بالتثبيت الرسمي على المستوى الوظيفي، مما يعني استحقاق المعلمات المتعاقد معهن أعوام 19 –  20 –  21 – 22 ه للدرجة الثامنة ( وهي الدرجة الوظيفية الأعلى في الدفعة ) لتسوية درجاتهن الوظيفية مع المتعاقد معهن عامي 17 و 18 ه، وذلك عطفاً على قرار معالجة تباين الدرجات الوظيفية رقم 3162493 والصادر بتاريخ 22\12\1431ه، والقاضي بتسوية أوضاع المعلمين والمعلمات – من حيث اختلاف الدرجة الوظيفية – الحاصلين على مؤهل دراسي واحد والمثبتين رسمياً في عام واحد، ومنحهم أعلى درجة وظيفية حصلت عليها الدفعة .