ولي العهد يدعو «التجار»إلى تهيئة فرص عمل للشباب

 

 

أكد ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير نايف بن عبدالعزيز أمس أهمية التعاون بين وزارة التجارة والصناعة والغرف التجارية للإسهام في دفع عجلة التنمية وتهيئة فرص عمل للشباب. وقال ولي العهد إن حقوق الإنسان في هذه البلاد مصانة ومحفوظة. فيما شدد وزير الدفاع الأمير سلمان بن عبدالعزيز على أنه «كلما وجد شبابنا عملاً وساهم بذلك رجال الأعمال، استغنينا عن كم كبير من العمالة الوافدة».

ونوّه ولي العهد بالتطور الذي تشهده البلاد تجارياً وصناعياً، لدى استقباله أمس وزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق الربيعة ورئيس مجلس الغرف السعودية عبدالله المبطي ورؤساء الغرف التجارية الصناعية في أرجاء المملكة.

وجاءت تصريحات وزير الدفاع لدى لقائه أمس المبطي وأعضاء مجلس الغرف السعودية. وأعرب الأمير سلمان بن عبدالعزيز عن أمله بأن يحقق رجال الأعمال ما تأمله الدولة منهم. وشدد على أهمية «مساعدة شبابنا على التعود على العمل وتشجيعهم». وقال إن «شبابنا يجب أن يعملوا ليحققوا ذاتهم ويوفروا دخلاً مادياً».