وزارة العمل توفر 30 ألف وظيفة في صناعة الملابس والأزياء والتطريز (كساء)

تم النشر في مصنف كـ اخبار ساخنة
وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية
وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية توظيف وظائف وظيفة

 

 

تبدأ وزارة العمل مطلع العام المقبل بتنفيذ مشروعها الضخم لتوطين صناعة الأزياء والتطريز ( كساء ) بهدف إحلال العمالة السعودية الماهرة محل العمالة الوافدة ونقل التقنيات والخبرات العالمية إلى المملكة لتصبح من الدول الرائدة في صناعة خطوت الموضة والازياء ويوفر المشروع الجديد نحو 30 ألف مهنة وحرفة في تصميم وحياكة الأزياء وخلق مشروعات صغيرة لذات الحرفة مع اتاحة المزيد من فرص العمل المغرية لاسيما في ظل وجود نحو 20 ألف مصنع ومحل للخياطة والأزياء والتطريز.

وأوضح مصدر مطلع وفقاً ل”المدينة” أنه سيتم تحويل أصحاب المنشآت القائمة في الأزياء والخياطة وإحلالهم تدريجيا بحرفيين سعوديين وسعوديات ماهرين، وسيتم التركيز وتوطين هذه المهن بشكل كبير بسعوديات لأن مجال الخياطة والأزياء معظمه يخص المرأة ويتناسب مع طبيعتها وذوقها. وبين المصدر أنه سيتم إنشاء أكاديمية ومعاهد خاصة لتدريب الكوادر الوطنية على صناعة الأزياء والتصميم وخطوط إنتاج الملابس والعيادات، وإعادة خلق عهد الحرفة من جديد من خلال تأهيل كوادر وطنية ماهرة لتصبح حرفة ومهنة في اليدين للعمل وإيجاد كسب الرزق لتلك الكوادر من المصانع أو البيوت، كما سيتم جلب خبراء ومدربين عالميين من جميع دول العالم المتقدمة لهذه الصناعة.وأضاف: سيتم توطين ونقل خبرات صناعة الأزياء وتصميم الملابس إلى المملكة لتصبح من الدول الرائدة في صناعة الأزياء لتغطية الطلب المحلي والتصدير إلى الخارج لاسيما لدينا سوق من أكبر الأسواق العالمية في الملابس والأزياء والخياطة، وسيتم فتح مشروعات لصناعة وتصميم الأزياء والخياطة والتطريز. وكانت الوزارة قد وضعت اللمسات الأولى للمشروع الأسبوع الفائت بخطى جادة، حيث عقدت أول اجتماع لها بمكتب الوزير بجدة مؤخرا برئاسة وكيل وزير العمل المساعد للتطوير الدكتور فهد التخيفي ومعية وفد قيادي من الوزارة مكون من مدير مشروع دعم المنشآت الصغيرة الدكتور عبدالعزيز إسماعيل مرفت طاشكندي وعدد من المسؤولين ورئيس مشروع توطين وصناعة الأزياء ( كساء ) عبدالله العراقي ونائب رئيس المشروع ورئيس لجنة الأقمشة والملابس الجاهزة بغرفة جدة ونائب طائفة الخياطين بأمانة جدة محمد الشهري وأعضاء المشروع كل من أيمن الرابغي وإبراهيم المرواني وعدد من رجال الأعمال المتخصصين في صناعة الأزياء والخياطة. ووفقا لذات المصدر فإن المجتمعين سيعلنون في ثاني اجتماع قادم لهم عن تنظيم معرض كبير للمشروع يرسم خارطة المشروع والذي يتوقع أن ينظم بمدينة جدة، حيث سيعرض فيه المعدات الحديثة .